الجمعة، 7 سبتمبر، 2012

التنفس السريع يتسبب فى سرعة القذف

كتب بواسطة admin في 7:01 ص بدون تعليقات

التنفس السريع يتسبب فى سرعة القذف



ما يحدث أثناء الإثارة من سرعة في التنفس وقلة في عمقه مع اللهاث يؤدي إلى سرعة القذف يتنفس الناس دون التفكير في عملية التنفس ولكن جاك جونستون مؤلف كتاب "النشوة المضاعفة للرجل خطوة بخطوة"، يقول أن علاقة وثيقة توجد بين عملية التنفس والجنس فالتنفس العميق يساعد على شحن جهاز الإثارة .

كما أن أجسامنا تحتاج إلى المزيد من الأكسجين حين تشتد الإثارة، ويعدّ عدم التنفس الجيد سبباً أساسياً من أسباب خلود الرجال للنوم بعد ممارسة العلاقة الزوجية. وما يحدث أثناء الإثارة من سرعة في التنفس وقلة في عمقه مع اللهاث يؤدي إلى سرعة القذف وأن إبطاء اللهاث وتحويله إلى تنفس عميق يؤدي بدوره إلى تأخير الوصول إلى النشوة لدى الرجل ما يجعل العلاقة الزوجية أكثر متعة وأن النشوة والقذف يعتبران شيئين مختلفين تماماً حيث أن النشوة عبارة عن ردة فعل عاطفية للاستثارة وتتألف من موجات من الأحاسيس العاطفية والجسدية الممتعة، وتصحبها حركات عضلية غير إرادية وعلى العكس من ذلك فإن عملية القذف هي ردة فعل للغدد تشمل شعوراً بتخطي حدود فسيولوجية من شأنه أن يحفز سلسلة من التقلّصات التلقائية في غدة البروستاتا لقذف السائل المنوي، وتشبه العملية هذه العطس الذي لا يمكن للشخص إيقافه ويبدو أن النشوة والقذف يحدثان بالتوالي ولكن ذلك ليس أمراً حتمياً.

ويستطيع الرجال الوصول إلى النشوة المضاعفة دون انتصاب أو قذف ويساعد الأسلوب الجديد على تغيير عملية التنفس بشكل مغاير لأسلوب الإثارة وردة الفعل التي تتمثل بالقذف ما يزيد ويكثف الاستمتاع بالعلاقة الزوجية ولذا تزداد الأحاسيس السارة في كافة منطقة الحوض وليس فقط في الأعضاء التناسلية. وينصح أساتذة الصحة الجنسية بالطريقة التي تحدث الإثارة في جميع أنحاء الجسم ما يعود بالفائدة على الشخص فالكثير من الرجال يقومون بحبس أنفاسهم أو لا يقومون بالتنفس بعمق أو لا يركزون كثيراً على التنفس أثناء العملية الجنسية بمعنى أن عملية التنفس أثناء ممارسة الجنس تكون غير منتظمة، هذا الأمر يؤدي إلى حرمان الجسم من الأكسجين الأمر الذي يؤدي إلى شعور الرجل بالنعاس. وينصح الأطباء بالبحث عن سبل جديدة للصحة وطول العمر، والغريب أن الخبراء يؤكدون أن أغلبية الناس يقضون حياتهم بأكملها دون العلم بأصول التنفس، فنحن وعن غير قصد نحرم أنفسنا من عنصر الطاقة الأكثر أهمية.

وعن أفضل التمرينات التي يمكن القيام بها قبل ممارسة العلاقة الزوجية والحصول على المتعة للطرفين :

التمرين الأول إبحث عن مكان مناسب:
 إجلس أو استلق في وضع مريح ثم استسلم للهدوء فكّر في ما تشعر به في تلك اللحظة في جسدك وعقلك ضع يديك على بطنك واضغط بقوة، وافتح فمك قدر المستطاع ودع فكك يسترخي ثم استنشق قدر ما تستطيع من الهواء تنفس عبر فمك وحسب ودع الهواء الذي تستنشقه حده الأقصى حتى تشعر بأنك لست قادراً على استنشاق ذرة هواء أخرى لا تنتظر، بل ازفر هذا الهواء عبر تنهيدة طويلة وصامتة ثم استنشق الهواء مجدداً كما فعلت في السابق .

التمرين الثاني الاستلقاء على أحد الجانبين في الفراش :
 وإغماض العينين والتركيز على حالة التنفس والحفاظ على أن يكون التنفس عميقاً بقدر المستطاع أو بطيئاً سواء في الشهيق أو الزفير وقد يكون من المفيد جداً أن نتخيل أحد الأماكن التي نحبها مع ثبات تلك الصورة دائماً مثل البحر أو الحدائق وغير ذلك ومن الآن يجب أن تعقد اتفاقاً مع نفسك بأن تأخذ ثلاثة أنفاس عميقة ومترابطة كلما شعرت بالتوتر وقت ممارسة العلاقة الزوجية. 

مجلة ليالى

لدخول الموقع اكتب فى جوجل مجلة ليالى

laialee.blogspot.com

0 التعليقات:

أضف رد

 
  • أحدث المواضيع

  • اربط موقعك بموقعنا وانسخ هذا الكود والصقة فى موقعك